• ×

05:26 صباحًا , الخميس 17 شوال 1440 / 20 يونيو 2019

قائمة

جديد الأخبار

محمد الحميدي - المدينة المنورة: أصدر مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة الطبعة..

وعد ديولي - المدينة المنورة : بدأت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة تنفيذ..

بندر الترجمي - المدينة المنورة: نجح -بفضل من الله- فريق طبي جراحي من مستشفى الأمير..

بندر الترجمي - المدينة المنورة: بدأت عمادة التطوير الأكاديمي والإداري بالجامعة..

محمد الحميدي - المدينة المنورة: انطلاقا من رؤيتها المتمثلة في أن تكون من رواد..

وعد ديولي - المدينة المنورة: عقد مركز خدمات المطورين "إتمام" اليوم الأحد 16..

دَعُوهَا تَعْلُو

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
- البوناساي: هُوَ فَنٌّ يَابَانِيٌّ قَدِيمٌ يُعْنَى بِغَرْسِ وَتَرْبِيَةِ الأَشْجَارِ دَاخِلَ أَوْعِيَةٍ خَاصَّةٍ لِغَرْسِ النَّبَاتَاتِ (أُصُص)، وَكَلِمَةُ (بوناساي) بِاللُّغَةِ اليَابَانِيَّةِ تَعْنِي الْبَسْتَنَةَ فِي الآَنِيَةِ.

يَقُومُ هَذَا الفَنُّ بِتَقْزِيمِ الأَشْجَارِ؛ لِيَسْهُلَ وَضْعُهَا دَاخِلَ المَنَازِلِ لِإِعْطَاءِ شَكْلٍ جَمَالِيٍّ مُخْتَلِفٍ. وَمِنَ المُلَاحَظِ انْتِشَارُ فَنِّ تَقْزِيمِ الأَشْجَارِ أَوْ تَشْكِيلِهَا وَتَقْلِيمِهَا فِي جَمِيعِ مُدُنِ المَمْلَكَةِ فِي الطُّرُقَاتِ وَالْحَدَائِقِ العَامَّةِ، وَأَيْضًا أَمَامَ المَنَازِلِ.

تَقْزِيمُ الأَشْجَارِ وَتَشْكِيلُهَا بِدُونِ الحَاجَةِ لِذَلِكَ لَهُ ضَرَرٌ خَطِيرٌ عَلَى البِيئَةِ؛ فَالأَشْجَارُ تُعْتَبَرُ مِنْ أَهَمِّ الوَسَائِلِ لِتَنْقِيَةِ الأَجْوَاءِ وَإِزَالَةِ التَّلَوُّثِ البِيئِيِّ؛ حَيْثُ إِنَّ الأَشْجَارَ تَمْتَصُّ ثَانِي أُكْسِيدِ الكَرْبُونِ بِكَمِّيَّاتٍ هَائِلَةٍ، وَتُنْتِجُ الأُكْسُجِينَ، وَتَقُومُ بِتَخْفِيفِ دَرَجَةِ الحَرَارَةِ، وَتَخْفِيفِ سُرْعَةِ الرِّيَاحِ، وَتَنْقِيَةِ الأَجْوَاءِ مِنَ الغُبَارِ وَمِنْ مُلَوِّثَاتِ الهَوَاءِ الأُخْرَى.

لِذَلِكَ قَامَتْ وَزَارَةُ الشُّؤُونِ البَلَدِيَّةِ وَالْقَرَوِيَّةِ بِمَنْعِ قَطْعِ الأَشْجَارِ وَتَقْزِيمِهَا، وَتَمَّ تَوْجِيهُ التَّعْمِيمِ إِلَى أَمَانَات المَنَاطِقِ. وَخِلَالَ زِيَارَتِي لِلْمَدِينَةِ المُنَوَّرَةِ وَجَدْتُ تَقْلِيمَ الأَشْجَارِ وَتَقْزِيمَهَا فِي أَغْلَبِ طُرُقِ المَدِينَةِ، وَكَمْ كُنْتُ أَتَمَنَّى الحَدَّ مِنْ هَذِهِ الظَّاهِرَةِ فِي طَيْبَةِ الطَّيِّبَةِ، وَالِاكْتِفَاءَ فَقَطْ بِقَصِّ الفُرُوعِ المَيِّتَةِ، أَوْ الَّتِي تُسَبِّبُ مُشْكِلَةً عَلَى الحَرَكَةِ المُرُورِيَّةِ. وَأَيْضًا أَتَمَنَّى تَقْنِينَ زِرَاعَةِ النَّخِيلِ فِي الشَّوَارِعِ العَامَّةِ، وَالِاهْتِمَامَ بِهَا؛ لِعَدَمِ اِنْتِشَارِ سُوسَةِ النَّخِيلِ فِيهَا؛ لِكَيْ لَا تَنْتَقِلَ إِلَى المَزَارِعِ القَرِيبَةِ المُنْتِجَةِ لِلتُّمُورِ وَالرُّطَبِ فِي المَدِينَةِ المُنَوَّرَةِ، وَالَّتِي تَحْتَوِي عَلَى أَكْثَرَ مِنْ ثَلَاثَةِ مَلَايِينَ نَخْلَةٍ.
يَقُولُ أَمِيرُ الشُّعَرَاءِ أَحْمَدُ شَوْقِيّ:

أَرَى شَجَرًا فِي السَّمَاءِ اِحْتَجَبْ *** وَشَقَّ العَنَانَ بِمَرْأَى عَجَبٍ
مَآذِنُ قَامَتْ هُنَا أَوْ هُنَاكَ *** ظَوَاهِرُهَا دَرَجٌ مِنْ شَذَبٍ
أَهَذَا هُوَ النَّخْلُ مَلِكُ الرِّيَاضِ *** أَمِيرُ الحُقُولِ، عَرُوسُ العِزَبِ
طَعَامُ الفَقِيرِ، وَحَلْوَى الغَنِيِّ *** وَزَادُ المُسَافِرِ وَالْمُغْتَرِبِ؟

+ 0
 0  0  205
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

صوت المدينة | ساره طلال تَعَلقّتُ بحبٍ صادق لا...


صوت المدينة - عبدالله المويعـزي يسفر صباح...


صوت المدينة - ابتهاج المحمدي جدتي :متى يأتي...


صوت المدينة - خالد القليطي العمل التطوعي من...


صوت المدينة - علي الرويعي التاريخ يشهد بما...