• ×

07:54 مساءً , الإثنين 19 ذو القعدة 1440 / 22 يوليو 2019

قائمة

جديد الأخبار

ماجد الصقيري - المدينة المنورة: دشنت شركة رؤى المدينة القابضة بالمدينة..

صوت المدينة - المدينة المنورة: أعلنت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة عن فتح..

تصوير : بندر الترجمي. رغـد عطاالله - المدينة المنورة: تحتضن المدينة المنورة عاصمة..

رغد الاحمدي - صوت المدينة: أصبح الماليزي عبدالغفار محمود حديث وسائل التواصل..

صوت المدينة - المدينة المنورة: عزز المشاركون في المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج..

إسراء الجهني - صوت المدينة: أعلن معالي وزارة الشؤون الأسلامية بأن خادم الحرمين..

نقطة تحول

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
قرأت يومًا عبارة "نقطة تحول" في أحد الكتب، توقفت حينها لحظات عند هذه العبارة في ذلك اليوم، ثم أكملت الكتاب الذي كنت أقرأه، وأنا أقرأ لا زالت تلك العبارة ترن بأذني ويرددها عقلي أوقات وأوقات.

مر على قراءتي لتلك العبارة الآن حوالي 5 سنوات على وجه التحديد، ولكني لازلت أؤمن وأردد نقطة تحول، نعم الكلمة كانت بليغة في معناها جدًا؛ لذلك استوقفتني وأخذت أتأملها وأتأمل حروفها المميزة على الأقل بالنسبة لي.

نقطة التحول قد تكون حادثة أو جملة أو كتاب!

فنقطة التحوّل هي نقطة تحوّل لتصحيح مسارنا في الدنيا وكل ما فيها، في حياة كل منّا هذه اللحظة، ربما لم تأتِ في حياتك بعد، لكنها ستحدث آجلًا أم عاجل، هكذا هى الحياة.

بالنسبة لي نقطة التحوّل في حياتي كانت البدء في مجال الكتابة منذ سنوات، وأجمل ما فيها بالنسبة لي هو أني اتّبعت حدسي، وفعلت ما تُمليه عليه نفسي، لم أهتم لآراء الآخرين، ولا لانتقاداتهم وسخريتهم وتهكمهم بي وبما اصنع، ولا نظرتهم المحبطة لي، كثير من الأشياء تجاهلتها عمدًا؛ مقابل أن أكون الإنسانة التي أريدها، أن أعمل الشيء الذي أحببته والذي أتقنته، ومنذ تلك اللحظة تغيرت أمور كثيرة جدًا في حياتي للأفضل الحمد لله، لولا نقطة التحوّل هذه لما كنت الإنسانة التي أنا عليها الآن، تغييرات كثيرة حدثت في حياتي أكبر من أن أختصرها وأختزلها في بعض كلمات.

تمضي الحياة كخط مستقيم لسنوات ربما، إلى أن تأتي تلك اللحظة التي تصنع فارقًا في حياتك، بل تعيد تشكيل حياتك من جديد، تعيد صنعك أنت لنفسك، بها تكتشف ذاتك الحقيقية، تكتشف الكثير الذي لم تكن تنتبه إليه من قبل. كانت نقطة تحولي أنا من شخصية انطوائية جدا، الى اجتماعية قليلًا وليس بالحد الكبير، نقطة تحولي من شخصية صامتة إلى شخصية متحدثة لبقة أيضا بعض الشيء، لست بالمتحدثة المفرطة، ولكن تحدثي بسيط ولكنه مؤثر هكذا أرى نفسي. نقطة تحولي من شخصية هشة سهلة الانكسار، إلى شخصية قوية صلبة جامدة غير مبالية بانكسارات الحياة المتكررة، على الرغم من انكساراتي وانهزامي وآلامي سابقًا إلا أن نقطة تحولي محت كل ذلك.

نقطة تحولي إلى شخصية طموحة مثابرة مجتهدة، أسعى لتحقيق أهداف رسمتها في مخيلتي، هذه الأهداف وهذه الأحلام بتصوري العميق واليقين بالله أنها يومًا ما ستصبح حقيقة ملموسة وجلية، نقطة تحولي وصمودي في مواجهة كل مصاعب الحياة بقلب راضٍ ومؤمن.

هكذا أرى نقطة تحولي فهل لديكم أنتم أيضًا نقطة تحول، قد تنقلكم من حالٍ إلى حال آخر أكثر جمالًا. إن نقاط التحول قد تكون يومًا تشكل حياتكم من جديد وتصبح أكثر فاعلية من ذي قبل، فابحثوا عن نقطة تحول في حياتكم، والإنسان لا يبقى على نفس الحال طوال حياته، فدوام الحال من المحال كما نعلم، فما هي نقطة التحول في حياتك التي غيرت من حياتك، ونقلتك من حياة إلى حياة أخرى.

+ 1
 2  0  228
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    08-25-1440 09:37 مساءً بلسم كله جروح :
    مقال رائع لشخصيه رائعه قد اراك غامضه ولكن أؤمن ان وراءها شخصيه رائعه
  • #2
    08-26-1440 01:41 صباحًا ريمية :
    نقاط التحول كثيرة في حياتنا .. لكن الأهم أن يكون هذا التحول ايجابيا .
    مقال رائع جدا .

جديد المقالات

الاثنين 22 يوليو 2019 صوت المدينة - فوزية الشيخـي...


الاثنين 22 يوليو 2019 صوت المدينة - عيسى وصـل...


17 يوليو 2019 صوت المدينة - يوسف سقرداوي الحب...


17 يولـيو 2019 صوت المدينة - ابراهيم سيدي...


17 يوليو 2019 صوت المدينة - سمـية محمد من إطراقي...