• ×

04:37 صباحًا , الأحد 17 رجب 1440 / 24 مارس 2019

قائمة

جديد الأخبار

رائد العودة @raed_70 - تصوير: عبدالرحمن عشقي: دشنت جمعية المدينة المنورة لمتلازمة..

استقبلت صباح اليوم الجمعة 15-7-1440 جماهير ومحبي نادي المدينة لذوي الاحتياجات الخاصة..

رائد العودة - صوت المدينة: @raed_70 دشنت مؤسسة الهلال الحديث صحيفتها صدى طيبة التي..

بندر الترجمي -  توج مدير مكتب التعليم غرب المدينة الدكتور حميد الأحمدي الفائزين..

محمد الحميدي - المدينة المنورة: افتتح معالي مدير الجامعة الإسلامية بالمدينة..

فهد الجابري - على شرف صاحبة السمو الأميرة شهيدة بنت منصور بن بندرآل سعود يتشرف..

حتى لا يطير الدخان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
صوت المدينة - عبد الله الحربي

"طمبق"، اسم تردد في الاونه الأخيره واقترن بواحد من أكثر المواضيع أهميه وسخونه ألا وهو التحرش بالأطفال، ذلك الوسم الذي تصدر كل الهشتاقات بأكثر من نصف مليون تغريدة ونيف بين مطالب بأقصى العقوبات الشرعيه وآخرون عرجوا على الخلل في تربيه الوالدين وآخرين حاولو الإدلاء بمعلومات عن طمبق ورفاقه لمساعدة الجهات الرسميه في القبض عليهم..
أما أنا فكنت انظر إلى الموضوع من زاوية أخرى لعلها خاطئه أو صائبة، لا أعلم لكن ماذا لو أن الله لم يأذن لحكمه يعلمها أن يكشف هذا المعتوه ما الذي كان سيحدث؟!
لاشي طبعا، كالعاده سنبحث عن موضوع آخر لنتحدث فيه ونفرغ كل مافي ضمائرنا من خير أو شر...
ها نحن ذا نعود إلى نقطه الصفر التي بدأنا منها.
فالأصل ورغم أننا نعلم علم اليقين أن المشكله تكمن في السلوكيات الخاطئه التي نشأنا عليها وتناقلنها وكأنها نص مقدس ذكر في قرآن أو حديث شريف طوال الوقت نرمي اللوم على الآخرين والظروف متناسين أننا وراء كل ذلك، ولعل الله أراد بذلك أن يلفت ذلك الأب المنشغل بعمله وسفره وملذاته وتلك الأم التي أهملت فلذات أكبادها حتى أصبحوا صيدا سهلا لكل _بيدوفيليا _ ومرد ذلك كله الحاجه الملحه إلى التصالح مع الذات حتى لايطير دخان هذه القضية مرة اخرى باختلاف الحيثيات والشخوص.

+ 1
بواسطة : أفنان قاضي
 0  0  196
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

قبل سنة من الآن لم أكن أتخيل أني سأكون هنا وأكتب...


بواسطة : صوت المدينة

روان العمري - المدينة المنورة عشنا من العمر...


منذ زمن بعيد جداً وأنا قليلة الكلام، لا أتحدث...


تعيش الجامعة الإسلامية أزهى عهود التحديث بعد...


أتعجب من الأشخاص الذين يحصرون أنفسهم، ويضعونها...