• ×

05:24 مساءً , الإثنين 20 صفر 1443 / 27 سبتمبر 2021

قائمة

جديد الأخبار

في ليلة من ليال الفرح والسعد احتفل الزميل الاعلامي هاني بن سليم سفطي بعقد قرآن..

صوت المدينة - المدينة المنورة: بالتزامن مع اليوم الدولي للتعاونيات اقامت الجمعية..

محمد باحاذق - صوت المدينة: قامت اليوم جامعة طيبة بالتعاون مع صندوق تنمية الموارد..

صوت المدينة - المدينة المنورة: اطلقت جمعية المدينة المنورة الأهلية لتنمية..

صوت المدينة - المدينة المنورة: تنظم رابطة فرق أحياء المدينة المنورة وبالتعاون..

لينا حادي - هديل المهدي تصوير: موسى ابراهيم خروجاً عن المألوف واحياءاً للعصور..

السلسلة المتصله بين الفكر والجسم بعنوان : مسامعي .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
image


قال تعالى : إن السمع والبصر والفؤاد كل اولائك كان عنه مسؤولا"

شكل الإذن كالجنين المقلوب ، شحمه الإذن هي الراس والباقي الجسم المكون الذي به أسرار ،، أنظر إلى الشكل سنجد أن مراكز الجسم في أذننا
الله بدأ في الآيه إن السمع اي أن السمع هو الحاسه التي تمركز الحوارات والجسم بتفاعل بها ويخزنها في مافات في الدماغ ومن ثم في الجسم
فلو كنا نائمين او غافلين وسمعنا فجأه صوت عالي فسنستيقظ عل الفور وجسمنا يتفاعل مع الصوت وعقلنا وخيالنا يقرب لنا الصورة الى أن نقرب بخيالنا من أين مصدر الصوت ، وماهو

لذالك عندما نقوي حاسه السمع ونجعلها قويه نمدغ لبان خالي من السكر طبيعي ليحرك عضلات السمع وتنشيطها

وعند حفظ الكلام أقبض يدك وأنصت ، أما عند إسترجاع المعلومه المسموعة مثلا في الإمتحان فأقبض يدك اليسار فيسهل عليك استرجاعها ..
ياترى ماهي العلاقه المتصله بين اليد وبين الإذن
هي الإبهام ،، الإبهام به إنعكاس للإذن فإذا تريدي أن تكون في هدوء ولا شيء يعكر صفو فكرك فإقبض يدك لاكن هناك فرق عندم حماية إذنك من السماع ، فإدخل إبهام يدك داخل قبضة يدك فستحمي نفسك من التلوث السمعي

ديننا الحنيف الكامل يحثنا عل تجنب الحديث والكلام في الناس بالغيبة اي في غياب الشخص ، او النميمة و الحديث في مالا يعنيك ولا يهم ولا يخص ولا نجني منها إلا ثقل في الجسم وآلام المتتاليه فهاذا أثر الكلام الفارغ عل الإنسان وايضا المخلوقات الأخرى ،

أذكر أن فتاة قالت لي أن لها حوض به أسماك فكان شخص في منزلها كثير الِسباب والتلفظ بألفاظ نائية فبعد مده تنتفخ الأسماك وتموت .

أحيانا نسمع علوم ونخالط علماء ومدرسين ونقول ماالذي يحفظنا هذه العلوم العظيمه ، وتمر الأعوام وربنا ينطقنا ماتخزن في مكنوننا من علوم وفهوم ، لذالك لاتقل لاأستطيع لاأفهم لاأستطيع الحفظ أو القراءة أو التعلم ، انوي وكن مع الركب ستحظى من العليم كل شيء ، لان كما هي الصورة انعكاس جسمنا في الأُذن فجسمنا بمثابة وعاء لما سمعناه فيتحرك بحماس او تحبط قواة او نفرح أو نحزن او نمرض او نتعافى من تعبنا ،،

رأيت فتيات يضعن أقراط أي ( حلق للإذن ) في مناطق مختلفه من الإذن ، الذي يحدث هو ضرر في الاعضاء التي بالجسم ، فلو لابد من التجمل فنمتنع من الخرم الإذن ونكتفي بوضع( حلق ) ضاغط مؤقتا او مثل اللصقات ، إبتكري مايناسبك بحيث مانضر أنفسنا قدر المستطاع ،

عند إلتهاب الإذن لأي سبب ما ، سواء دخول ماء او إلتهاب أو بثور داخليه او خارجية وغيرها
نضع زيت اللوز المر ويوضع كف اليد عل الخد المقابل ربع ساعه ثم نخرج الزيت وبعدها نضع جنزبيله بطول الإصباع مقشرة دافئه ربع ساعه في الإذن اليمين وربع ساعه بالإذن اليسار ، ومن جانبين الإبهام نضغط بالقلم المقفل الجاف ونحركها الى أن يزول الألم ، ٣ ايام وبإذن الله كل شيء يكون عل مايُرام ،،

فكريا : لماذا الإذن تؤلمنا ؟ بسبب غضب ، من ماسمعتة ، وعدم الرغبة في الإستماع ، والأغلب القصه تكون خلافات بين الأبوين وبسببها يضعف السمع الى أن يكبر الشخص ، ويحدث له مواقف تذكرة بهذه الأحداث المتصلة في سلسلة حياتة فيتأثر السمع كأن السمع يختبىء ليحمي نفسه ،

يوجد عظمه صغيرة جدا هي المسؤوله عن توازن الإنسان ولو تحركت من مكانها يحدث لدى الشخص دوخة شديده وفقدان السيطرة وسقوطه ، فعلاجه عجيب وغريب نوعا ما ويحتاج الى جرأة وثقه ، وهو : يتمدد المريض ونلف جسمه فجأه كاملا الى اليمين ومن ثم الى اليسار ونأتي من أمامه ونشده إلى الأمام وينام عل ظهرة ثم مرة أخرى فجأه نستدير جسمه الى اليمين ،
النتيجة : ترجع العظمه الى مكانها وكأن شيء لم يكن ، سيحدث أن المريض يخاف من أن ترجع له الحاله مرة أخرى ، نطمئنه بثقة ونقول : لو رجعت حنرجع العظمه مرة أخرى ، فيشعر بأمان وتهدء نفسه وفكرة بإذن الله.

الذي لاينصت : تنقص عنه المعلومات وينقلها ناقصه ، لأنه عجول ومتسرع ويدعي أنه يفهم
إذن الإنصات الكامل أي أن لاتفكر في الشيء الذي تسمعه إلا بعد إنتهاء المتحدث لتخرج بفوائد وإن كتبت فهاذا افضل لك ولغيرك ،
والذي فقد السمع ، فبصرة يستخدمه بدل سمعه ليعبر بيديه بلغة الإشارة ،
وإذا أحببت شخص ما فستسهل لنفسك أخذ العلوم الغزيرة من الشخص وإن صعب عليك فهم الكثير من حديثه لاكن بالمحبه التي وقرت في قلبك فستسمع بحبك ، وجسمك له مسامع سيخزن فيه الحديث ويتفاعل مع المتكلم وستحظى بعبير فياض من العطايا والهبات ، فالقلب متصل باليدين فكل شيء تكتبه بحب سيثمر فيك وفي غيرك ،

لماذا طبيب الأنف مع الاذن مع الحنجرة ؟ الجواب : كلها في الوجه
وكلها متصله بأعصاب متشابكه مع بعضهما البعض ،،
فالأعصاب إذا أثارها برد او حر او صوت او جفاف او شد كلها تتأثر تحت مسمى ألم إحتقان ، فيحدث أرق : وسببه الفكري هو توتر وتأنيب وعدم ثقه بمجريات الحياة ، فالطبيب يعطي مسكن عل قدر ألمك ، وألمك هو فكرك ومابداخل فكرك كلة مشاعر سبب لك إثارة الأعصاب ، لذالك انت من به الداء والدواء ، والله منه الشفاء والعافيه ،،

اللهم أفتح مسامعنا لما تحبة وترضاه من الأقوال والأفعال ،، ياسميع ياقريب يامجيب ...
وصل الله عل النبي وعل آله وصحبة وسلم ..

+ 0
 18  0  260
التعليقات ( 18 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-11-1442 12:18 مساءً ناديه :
    اللهم آمين يارب العالمين*
    اللهم صل وسلم وبارك عليه وعلى آله وصحبه وسلم*
    سبحان الله العظيم جدا مقال مفيد*
    الله يسعدك دنيا وآخره يارب العالمين*
  • #2
    12-11-1442 01:58 مساءً ام مريم الحبشي :
    ❤سبحان الله عجيب* جميل وفقك الله وزادك من فضله
  • #3
    12-11-1442 09:33 مساءً ندا القين :
    ماشاء الله معلومات جده قيّمة ومفيده وكالعاده جديده علينا
    جزاكي الله خير
    متشوقة للمقال الجي
    شكرا لك لين
  • #4
    12-12-1442 03:34 صباحًا المستشار :
    ماشاء الله تبارك الله وعيدكم مبارك....*
    كلمات الثناء. لاتوفيكى حقيك شكرآ ليك على عطائك المستمر منك تعلمنا إن للنجاح إصرار. ومنك تعلمنا المستحيل يتحقق ومنك تعلمنا إن الأفكار الملهمه تحتاج إلى من يغرسها في عقولنا. وكل مقال نكتشف منه جهود كبير مثل النحله تجول في كل الحقول والجبال تجمع من كل الزهور ورحيق الشجار وتعصركل ماجمعت عسل صافي فيه الشفاء ونتي كل المقالت تعطينا فوائد كثيرة. شكر على جهودك القيمه.*
  • #5
    12-12-1442 04:04 صباحًا سارة :
    سبحان الله بناتنا دائما يخرمو اكثر من خرم في الإذن واقول لهم لاتتشبهو بغيركم من الأقوام وداخلي ريبه ومايسمعو الكلام ، الاآن ارسل لهم علشان يتثقفو ، جزاكي الله خير ونفع بك الأمه*
  • #6
    12-12-1442 04:59 صباحًا أمل البيتي :
    امييين يارب الله يسمع منك حبيبتي مقال جدا رائع* يعطيك العافيه*
  • #7
    12-12-1442 05:14 صباحًا بثينه :
    ما شاء تلله المقال جدا* *مفيدي ومعلومات مهما بارك الله لك*
  • #8
    12-12-1442 07:40 صباحًا فاطمه البيتي :
    وفق كل ذي علم عليم سبحان الله معلمووات تجنن مررره اول مرره اسمعها الله يسعد قلبك ع الفائده العضيمه
  • #9
    12-12-1442 11:18 صباحًا خديجة بافقيه :
    جزاك الله خيرا وبارك فيك وفي علمك ونفعنا به
  • #10
    12-12-1442 11:20 صباحًا أسماء البيتي :
    سبحان الله والله كلام مرره جميل معلومات مفيييده الله يزيدك من علمه الله يسعدك*
  • #11
    12-13-1442 02:19 صباحًا امل محبوب :
    *
    ماشاء الله المقال غني بالمعلومات جديده علينا ،زادك الله من فضله شكرا لين
  • #12
    12-13-1442 08:12 مساءً مها :
    حبيت الاذن شكلها زي الجنين المقلوب لما اتوضيت شعرت بها وبنشاط وحيويه ، وفهمت ليه بعد الوضوء نتنشط مبدعه مبدعه استاذه لين*
  • #13
    12-13-1442 08:14 مساءً القاضي/عبدالسلام :
    ماشاءالله عليك يا دكتوره*

    أجدت وابدعت*
    كلام في العمق ...
    وضحت الصورة والفكره ...
    وبينت من الأسرار المودعة في الجسم ....

    ماشاءالله عليك زادك الله فتح ومنح وهمة عالية**
  • #14
    12-14-1442 01:14 مساءً عبدالله النابهي :
    آللهم صل وسلم وبارك على سيدنا وحبيبنا محمد وعلى اله*
    آللهم آمين.*
    جزاكم الله خيرا وبارك فيكم*
    كالعاده أنتم مبدعين ف طرح مافيه الفائدة*
    كتب الله أجرك*
  • #15
    12-14-1442 04:27 مساءً اميرة حسن تركستاني :
    ماشاء الله لاقوة الا بالله ربط رائع ابدعتى كعادتك زادك الله من فضله وينعم عليك بالعلم النافع يارب
  • #16
    12-15-1442 03:48 صباحًا سوريا محمد :
    ماشاء الله تبارك الله معلومات قيمه ودقيقه جزاك الله عنا خير وزادك نور
  • #17
    12-15-1442 06:06 مساءً رشا :
    وفقك الله دكتورتنا العظيمه لين
  • #18
    12-24-1442 01:45 مساءً ايناس :
    * ماشاء الله على العلم و المعلومات ، كل مره تدهشينا بمقالاتك و فكارك. الله يزيدك من نعيمه و منك نستفيد دكتورتنا الجمييله

جديد المقالات

بواسطة : رائد العوده

رائد العودة - المدينة المنورة - 8 سبتمبر 2021 : "...


. قال تعالى :" ولقد خلقناكم أطوارا " قد...


بواسطة : اروى الفلاته

شهد المطرفي - صوت المدينة مالذي يفعله بنا...


ابتهاج المحمدي - صوت المدينة أعد قراءة...


أميرة الخطيري - صوت المدينة يلوم بعض...